Thursday, February 01, 2007

محاصرٌ أنت حصار البحر للجزيرة

war

أنهم يبدأون ثوارا على كل ظلم ، ثم ينصرفون إلى الاهتمام بمصالحهم الخاصه."


" فكرت أن القصه دائمه التكرار :

الاستنجاد بأجنبى للتخلص من أجنبى آخر ثم بأجنبى ثالث للتخلص من الأخير و هكذا دواليك."

ورده (صنع الله أبرهيم)

.......................

غريبه اوى انى بقالى فتره باقرا فيها و جو أحداث الثورات

و كل كام يوم لما كان بيهز العالم حدث

ثوريين فى مصر اليمن الاردن السودان و بره

جيفارا كاسترو

ضرب فيتنام و دفاع الفيتاميين

رجعت لكل دول

و انا قدام التلفزيون باشوف النشره

و سيطرت عليا لحظه مقارنه بين زمان و دلوقتى

لو بصيت فى شريط الاخبار

حتلاقى عنف فى كل مكان

و كل يوم كم كوارث بشريه معتبره

مع فارق بسيط

كان فيه زمان غايه بجد و هدف

باقاتل و اناضل عشان اطرد محتل

اتخلص من استبداد

اغرس لشعب كامل

دلوقتى انهار الدم بقت شلالات مالهاش اى معنى و لا غايه و لا هدف

شويه ارقام لقتلى كل يوم فى العراق

شويه متخلفيين نازلين تقتيل و عاطل على باطل بقى

حماس و فتح

و صراع مالوش اى لازمه

اوحش من ضرب الاسرائليين ليهم

لبنان شرحه

و تابع الاخبار عن وصول افواج لقوات جديده

و أرجع على صوت مذيعه الجزيره

و هى بتتسائل

هل الحل فى التقسيم؟

خلى بالك بتتكلم عن ايه

عن تقسيم بين فلسطينيين و فلسطينيين برضه

بس كل واحد و ملته بقى!

بذمتكم مش بقينا ماسخين

.................

*العنوان من شعر محمد سيد حسن

14 Comments:

At 6:45 AM, Anonymous Anonymous said...

أهلا يا دنانير ...
من حالة رومانسية وعشق وقصة المج العبقري .. إلي بحور اللخبطة قفزة جامدة جدا يا دنانير شوفي رأي العبدلله المتواضع جدا إحنا شعوب دائما في إنتظار معجزة للخلاص للحرية تهدينا كل الأحلام وتفرش الطريق حرير ..
ثانيا إحنا برضة شعوب لا تتعلم من التاريخ ولا الجغرافيا كمان
وأخيرا إحنا شعوب عندما لا نجد من يقهرنا ويظلمنا فنحن نقهر ونظلم أنفسنا بمنتهي القسوة
وبعدين نعرف نحلل ونتفلسف ونعلق ومفيش نتيجة غير وشوش بتنح للواقع ..
مش كان المج أحسن يا بنت الناس

صباح الخير

عبدالله

 
At 9:43 AM, Blogger Mohamed A. Ghaffar said...

ولا لخبطه ولا حاجه ، احنا عرايس ماريونت

 
At 10:00 PM, Blogger عبوووووووود said...

الحقيقة مش لاقي حاجة أقولها
الواحد بعد ما كان بيتابع الأخبار عشان يعرف كام واحد اتقتل من الإسرائيليين في عملية استشهادية (أو انتحارية كما يحلو لأبواق الحكومة أن تسميها) بقى يخاف يفتح النشرة عشان ما يتنقطش من أخبار الصراع بين فتح وحماس على السلطة
قمة التفاهة والتخلف
حسبي الله ونعم الوكيل

 
At 12:52 PM, Blogger تسـنيم said...

عارفة أنا بقى بعمل إييه مش بتابع أخبار خالص ومعدتش بعرف حاجة عن الوضع في لبنان ولا في فلسطين ولا عن كيلو البصل بقى في مصر بكام.. وأعتقد إن هوا ده اللي كانوا بيسعوا إليه إننا نفقد صلتنا بأي أحداث بتحصل حوالينا.. بس بجد نجحوا باقتدار..

 
At 5:25 PM, Blogger we2am said...

يوووووووه ده حوار بطلت افكرفيه م كتر عقم و عجز تفكيري امام وضعنا..فعلا ماسخين:(

 
At 11:26 PM, Blogger wayfarer said...

ماأسوء ما نحن فيه و الأسوء قادم
.................
لا يوجد ما أضيفه غير أننا سنفيق يوما ما و لكن سنفيق بعد فوات الأوان

 
At 11:27 PM, Blogger wayfarer said...

This comment has been removed by the author.

 
At 4:20 AM, Blogger Dananeer said...

انا اسفه على الكآبه
بس مع مشاهد التقتيل بين حماس و فتح كل يوم
جاتلى حاله من الغضب و القرف

بحاول ساعات ابعد عن الاخبار
كانى باهرب منها
بس ده مش حل

مفيش تعليق

 
At 8:34 AM, Blogger frozen love said...

زي ما الكبار يقولوا..احنا نعمل...محاصرون جميعا محاصرة البحر للجزيرة

عجبني التعبير قوي
هدور على اشعاره

تحياتي

 
At 2:38 PM, Blogger مصـ( الخير )ـعب said...

قريت البوست ده ومنير شغال في الهيدفون بيقول "شئ من بعيد ناداني وأول ما ناداني .. جرالي ما جرالي"

موضوع الغاية والهدف ده مختفي من زمان.. مش بس على مستوى الدول.. لا على مستوى الأفراد كمان...

انزلي الشارع اسألي الراجل البسيط عاوز يعمل ايه في حياته؟!

هتلاقي أجوبة عجيبة.. أوي

أحييكي على التدوينة دي والصورة حلوة أوي أوي

 
At 9:01 PM, Anonymous maha said...

سلام عليكي يا دنانير
انا لي فترة اصدقائي يعرفوني بصنع الله ابراهيم حتي بدات ابحث عن اعمالة مثل زات و وردة و امريكانلي

و ان شاء الله راح اشتريله رواية لابدا في دراستها و ليس قراتها لانني حسبما عرفت يعتمد علي الرموز و هذا ما احبه في الفن و الادب
بالنسبة لحديثك عن الاحداث بين الماضي و الحاضر فذلك لان التاريخ يعيد نفسه و لكن للابطال شخصيات و افكار و مصالح متفاوتة
اعجبني البوست و جميلة مدونتك
سلام
مها

 
At 11:14 PM, Blogger Dananeer said...

frozen love
انا كمان عجبنى تعبيره ده

روح دار سوسن بقى
:)

مصاعيبو
الراجل الرسام ده بجد مش ممكن
حاحط حاجاته و السايت فى منكوشه و قولى رايك


مها نورتى
اكتر حاجه عجبتنى و انا باقرا لصنع الله
انك بتقدرى تعرفى احداث وقت مهم فات

انا كمان ناويه اشوفه حاجات تانى

 
At 8:58 AM, Blogger bishoy said...

سلام للكلمة التي بيني و بين مسمعي دنانير
شكراً علي الاحساس الجميل الي بيسيبوا فيا البلوج بتاعك
بمناسبة صنع الله ابراهيم , انصحك جداً برواية "اللجنة" , أجمل ما قرأت لصنع الله
أما بالنسبة لمقالك , فلكي بعض من أبيات محمود درويش
أيها المارون بين الكلمات العابره
احملوا أسماءكم، وانصرفوا

واسرقوا ما شئتم من زرقة البحر ورمل الذاكره
وخذوا ما شئتم من صور، كي تعرفوا
أنكم لن تعرفوا
كيف يبني حجر من أرضنا سقف السماء

أيها المارون بين الكلمات العابره
منكم السيف - ومنا دمنا
منكم الفولاذ والنار - ومنا لحمنا
منكم دبابة أخرى - ومنا حجر
منكم قنبلة الغاز - ومنا المطر
وعلينا ما عليكم من سماء وهواء
فخذوا حصتكم من دمنا وانصرفوا

تلك أبيات من أنسانيتنا المهدرة بايدينا , فلم يبقا منا سوي عبدة الوسن أيً كان هذا الوسن , نسينا من نحن ولماذا نحن هنا و لما لم نجد شيئا لنفعلة لم يبقي سوي القضاء علي ما تبقي من انسانيتنا

بيشوي -- bishoy.alexan@gmail.com

 
At 1:00 AM, Blogger Dananeer said...

بيشوى
اولا متشكره جدا
ثانيا اول ما يبقى معايا فلوس حاجيبها و على ضمانتك بقى
:)

 

Post a Comment

<< Home